عندما بلغت سن العشرين، تم تتويج عارضة الأزياء البحرينية المتفوقة لعام 2010 شيلا سبت، حيث حصلت على درجة البكالوريوس مع مرتبة الشرف من قبل قسم الموارد البشرية بمعهد نيويورك، لأنها حماسية، موهوبة وتستمتع عند عقد المقابلات معها، ولقد التقت فجر الزلاقي من مجلة خليجسك بشيلا لمناقشتها حول حياتها المهنية وكان الحوار كالآتي:

إذا فأنتي خريجة قسم الموارد البشرية التي تختلف تماما عن مهنتك الأصلية كعارضة أزياء، فهل يتصادم ذلك مع مهنة عرض الأزياء؟

عرض الأزياء هو شغفي وسأضل اعمل في هذا المجال دائما، أما بالنسبة لشهادتي فلدي خطط مستقبلية حيث قامت أختي بافتتاح شركة للإنتاج والتوزيع حديثا، و سأصبح مسئولة عن قسم الموارد البشرية بالشركة، على الرغم انه يوجد اختلاف بين المجالين إلا إنني اخطط لكلاهما.

كيف بدأت في مهنة عرض الأزياء؟

منذ كنت صغيرة، فلقد نما لدي جانب يتجه دائما إلى الزينة والتصوير! ولقد لاحظت أمي انجذابي نحو عرض الأزياء وأخذتني لأحدى أصدقاء العائلة حيث كان يعمل مصمما حيث كان كريما معي لحد بعيد وقام بتعليمي كيفية المشي على ممشى الأزياء بالصالة، وكذلك بعض الأشياء القليلة عن عروض الموضة، وبعد ذلك، قمت بعرض الأزياء بداخل مشروعات صغيرة خلال الفترة المدرسية والجامعية، وبعد تخرجي وقع علي الاختيار للقيام بتغطية (عرض البحرين هذا الشهر) حيث كان عملي الأول في الأزياء من خلال هذا العرض، ومنذ تلك المرة، فلقد أصبح عرض الأزياء أكثر أهمية وجدية بالنسبة لي.

ما هو عرض الأزياء من وجهة نظرك؟

يعتبر عرض الأزياء فن وكل ما فيه يتضمن الفن، بداية من القطعة الأولى من القماش، إلى المشي في منصة عرض الأزياء، ويعد عرض الأزياء بمثابة مهمة احترافية.

كونك عربية تقطنين بإحدى دول الخليج العربي، وباعتبارها منطقة محافظة نوعا ما، فما هي نظرتك لعالم الموضة وعرض الأزياء إقليميا؟

لقد أصبحنا منفتحين أكثر على الموضة التي أصبحت بدورها من اهتمامات كل فرد، فلقد اختصت دول مجلس التعاون الخليجي بذوقها الخاص في الأزياء والموضة وسوف لن تفقد هويتها وقيمها.

هل يمكنك أن تحكي لنا أكثر عن مهرجان ( عارضة البحرين الأولى)؟

تم عقد المهرجان المذكور في يونيو 2010، ولقد استمر الحدث لمدة 6 أشهر حيث تم الاقتراع على من تكون عارضة الأزياء التي سوف يتم تتويجها كعارضة الأزياء الأولى، ولقد كانت لجنة الحكام مسئولة عن مراقبة وتصنيف وفرز الأصوات، فلقد استمر التصويت أسبوعيا حيث تم خلاله إخراج المتسابقة صاحبة اقل نتيجة، كان هناك الكثير من الضغط لكنه كان واحدا من أفضل لحظات حياتي وتجربة رائعة، فلقد آمنت عائلتي وأصدقائي بموهبتي، وأشهد بأنني لولا حبهم ودعمهم، لم يكن ليتسنى لي القيام بذلك.

من هي قدوتك في مجال عرض الأزياء ؟

بينيلوبي كروز.

كونك عارضة الأزياء الأولى بالبحرين، فنحن على يقين من أن مملكة البحرين فخورة بكي جدا ولكن من المؤكد أن لديكي أحلام تريدين تحقيقها، فما هي أحلامك وكيف سترفعين اسم مملكة البحرين في عالم الأزياء عاليا في المستقبل من خلال مهنتك؟

حلمي هو أن أصبح عارضة أزياء عالمية وأن أرفع اسم بلدي ( مملكة البحرين) عاليا في عالم الأزياء والموضة.

هل تودين إضافة أي شيء يتعلق بعرض الأزياء للعالم أجمع من وجهة نظر عارضة أزياء عربية؟

ينبع الجمال من الداخل ويظهر للناس، لذلك فعندما ترغب أن تظهره، فتأكد بأنك تصوره بضوء واضح.

تود مجلة ( خليجسك) أن تتقدم بالشكر لشيلا سبت، على إعطائنا جزءا من وقتها الثمين، ونتمنى لها حظا سعيدا في مغامراتها المستقبلية

– فجر الزلاقي

0 Shares:
Leave a Reply

Your email address will not be published.

You May Also Like